Arabic    

تأسيس القاهرة - ج1


2021-12-14
اعرض في فيس بوك
التطبيقات : المسالك

 
 
تأسيس القاهرة - ج1
كان وصول الفاطميين إلى مصر في أواسط القرن الرابع الهجري انقلاباً غير عادي وتطوراً خطيراً في خريطة العالم الإسلامي آنذاك. فلأول مرة في التاريخ الإسلامي تنشأ منافسة حقيقية على حكم العالم الإسلامي وتتجاذب السيطرة عليه خلافتان في وقت واحد كل واحدة ترى أنها صاحبة الحق في حكم هذا العالم.
وفور وصول جوهر الصقلي قائد الخليفة الفاطمي المعز لدين الله على مصر سنة 358هـ/969م، أخذ على الفور في تنفيذ تعليمات سيده في بناء مدينة في مصر تكون بالنسبة للفسطاط مثل المنصورية بالنسبة للقيروان في إفريقية.
ففي الليلة التي عبر فيها جوهر بقواته من الجيزة إلى الفسطاط 17 شعبان سنة 358هـ/ 6 يولية سنة 969م عسكر بقواته في السهل الرملي الواقع إلى الشمال من القطائع، وكان يحد هذا السهل جبل المقطم من الشرق والخليج من الغرب. وكان هذا السهل خالياً من العمارة إلا من بضعة منشآت هي: البستان الكافوري ودير للنصارى يعرف بدير العظام (يشغل مكانه الآن الجامع الأقمر) وقصر صغير سمي قصر الشوك كان لبني عُذرة. وأطلقت كتب الخطط على هذا الموقع اسم "المناخ".
وفي نفس الليلة بدأ في وضع أساس قصر كبير وسور يحيط بالقصر ويحدد موضع المدينة الجديدة. ولما كانت أعمال الحفر الأولية ووضع الأساسات قد تمت في أثناء الليل وبعجلة كبيرة، حتى إن أعيان الفسطاط عندما أتوا في صباح اليوم التالي لتهنئة جوهر وجدوا أن أُسس البناء الجديد قد حفرت، فقد لاحظ جوهر وجود ازورارات في تخطيط القصر وأن خطوطه لا تسير على استقامة واحدة، وبالطبع كانت هذه أيضاً حالة أسوار المدينة، ومع ذلك فقد كونت مربعاً منتظماً تواجه أضلاعه الجهات الأربع الأصلية.
وقد بنى جوهر سور المدينة الأول من اللبن (طوب مصنوع من الطين المجفف عن طريق تعريضه لحرارة الشمس) على شكل مربع طول كل ضلع من أضلاعه ألف وثمانين متراً، فكانت مساحة القاهرة في أول تأسيسها 1.166.400 متر مربع، جعل منها 240.141 متراً مربعاً للقصر و 120.050 متراً مربعاً هي مساحة البستان الكافوري ومثلها للميادين وأقيم على الباقي وقدره 686.000 متراً مربعاً حارات المدينة، وجعل قسم منه فراغ تحسباً للزيادة مع الأيام.
 

 

    تأسيس القاهرة - ج1 كان وصول الفاطميين إلى مصر في أواسط القرن الرابع الهجري انقلاباً غير عادي وتطوراً خطيراً في خريطة العالم الإسلامي آنذاك. فلأول مرة في التاريخ الإسلامي تنشأ منافسة حقيقية على حكم العالم الإسلامي وتتجاذب السيطرة عليه خلافتان في وقت واحد كل واحدة ترى أنها صاحبة الحق في حكم هذا العالم. وفور وصول جوهر الصقلي قائد الخليفة الفاطمي المعز لدين الله على مصر سنة 358هـ/969م، أخذ على الفور في تنفيذ تعليمات سيده في بناء مدينة في مصر تكون بالنسبة للفسطاط مثل المنصورية بالنسبة للقيروان في إفريقية. ففي الليلة التي عبر فيها جوهر بقواته من الجيزة إلى الفسطاط 17 شعبان سنة 358هـ/ 6 يولية سنة 969م عسكر بقواته في السهل الرملي الواقع إلى الشمال من القطائع، وكان يحد هذا السهل جبل المقطم من الشرق والخليج من الغرب. وكان هذا السهل خالياً من العمارة إلا من بضعة منشآت هي: البستان الكافوري ودير للنصارى يعرف بدير العظام (يشغل مكانه الآن الجامع الأقمر) وقصر صغير سمي قصر الشوك كان لبني عُذرة. وأطلقت كتب الخطط على هذا الموقع اسم "المناخ". وفي نفس الليلة بدأ في وضع أساس قصر كبير وسور يحيط بالقصر ويحدد موضع المدينة الجديدة. ولما كانت أعمال الحفر الأولية ووضع الأساسات قد تمت في أثناء الليل وبعجلة كبيرة، حتى إن أعيان الفسطاط عندما أتوا في صباح اليوم التالي لتهنئة جوهر وجدوا أن أُسس البناء الجديد قد حفرت، فقد لاحظ جوهر وجود ازورارات في تخطيط القصر وأن خطوطه لا تسير على استقامة واحدة، وبالطبع كانت هذه أيضاً حالة أسوار المدينة، ومع ذلك فقد كونت مربعاً منتظماً تواجه أضلاعه الجهات الأربع الأصلية. وقد بنى جوهر سور المدينة الأول من اللبن (طوب مصنوع من الطين المجفف عن طريق تعريضه لحرارة الشمس) على شكل مربع طول كل ضلع من أضلاعه ألف وثمانين متراً، فكانت مساحة القاهرة في أول تأسيسها 1.166.400 متر مربع، جعل منها 240.141 متراً مربعاً للقصر و 120.050 متراً مربعاً هي مساحة البستان الكافوري ومثلها للميادين وأقيم على الباقي وقدره 686.000 متراً مربعاً حارات المدينة، وجعل قسم منه فراغ تحسباً للزيادة مع الأيام.     , Electronic Village, His excellency mohammed ahmed khalifa al suwaidi, Arabic Poetry, Arabic Knowledge, arabic articles, astrology, science museum, art museum,goethe museum, alwaraq, arab poet, arabic poems, Arabic Books,Arabic Quiz, القرية الإلكترونية , محمد أحمد خليفة السويدي , محمد أحمد السويدي , محمد السويدي , محمد سويدي , mohammed al suwaidi, mohammed al sowaidi,mohammed suwaidi, mohammed sowaidi, mohammad alsuwaidi, mohammad alsowaidi, mohammed ahmed alsuwaidi, محمد السويدي , محمد أحمد السويدي , muhammed alsuwaidi,muhammed suwaidi,,

Related Articles

تأسيس القاهرة - ج1
البصل طعام قدماء المصريين يوم شم النسيم
أكل البصل في عيد شم النسيم (3-3)
بيض شم النسيم عند قدماء المصريين (3-2)
شم النسيم وعيد الفصح (٣-١)
Tamanrasset
Tlemcen vidéo du film L'Algérie vue du ciel


Visa_MasterCard

Privacy Policy   Cookie Policy   Terms and Conditions