Arabic    

تَسَلَّتْ عَمَایَاتُ الرِّجَالِ عَنْ الصِّبَـا


2021-04-10
اعرض في فيس بوك
التطبيقات : الوراق

 
 
 
تَسَلَّتْ عَمَایَاتُ الرِّجَالِ عَنْ الصِّبَـا
                                   ولَیْـسَ فُؤَادِي عَنْ ھَوَاكِ بِمُنْسَـلِ
شرح البیت 
البیت من مُعَلَّقَة «قِفا نَبكِ مِن ذِكرى حَبیبٍ وَمَنزِلِ» لـ «امرئ القیس» قال «الزوزني»: زعم أكثر الأئمة أن في البیت قلباً تقدیره: تسلت الرجالات عن عمایات الصبا أي خرجوا من ظلماتھ ولیس فؤادي بخارج من ھواھا.
وزعم بعضھم أن عن في البیت بمعنى بعد، تقدیره: انكشفت وبطلت ضلالات الرجال بعد مضي صباھم بینما ظل فؤادي في ضلالة ھواھا، وتلخیص المعنى: أنھ زعم أن عشق العشاق قد بطل وزال، وعشقھ إیاھا باق ثابت لا یزول ولا یبطل.
[شرح الزوزني، ص36 -37]
#الوراق 
#ننشر_المعرفة

      تَسَلَّتْ عَمَایَاتُ الرِّجَالِ عَنْ الصِّبَـا                                    ولَیْـسَ فُؤَادِي عَنْ ھَوَاكِ بِمُنْسَـلِ شرح البیت  البیت من مُعَلَّقَة «قِفا نَبكِ مِن ذِكرى حَبیبٍ وَمَنزِلِ» لـ «امرئ القیس» قال «الزوزني»: زعم أكثر الأئمة أن في البیت قلباً تقدیره: تسلت الرجالات عن عمایات الصبا أي خرجوا من ظلماتھ ولیس فؤادي بخارج من ھواھا. وزعم بعضھم أن عن في البیت بمعنى بعد، تقدیره: انكشفت وبطلت ضلالات الرجال بعد مضي صباھم بینما ظل فؤادي في ضلالة ھواھا، وتلخیص المعنى: أنھ زعم أن عشق العشاق قد بطل وزال، وعشقھ إیاھا باق ثابت لا یزول ولا یبطل. [شرح الزوزني، ص36 -37] #الوراق  #ننشر_المعرفة , Electronic Village, His excellency mohammed ahmed khalifa al suwaidi, Arabic Poetry, Arabic Knowledge, arabic articles, astrology, science museum, art museum,goethe museum, alwaraq, arab poet, arabic poems, Arabic Books,Arabic Quiz, القرية الإلكترونية , محمد أحمد خليفة السويدي , محمد أحمد السويدي , محمد السويدي , محمد سويدي , mohammed al suwaidi, mohammed al sowaidi,mohammed suwaidi, mohammed sowaidi, mohammad alsuwaidi, mohammad alsowaidi, mohammed ahmed alsuwaidi, محمد السويدي , محمد أحمد السويدي , muhammed alsuwaidi,muhammed suwaidi,,

Related Articles

تفسير القرطبي
المآذن من الهندسة المعمارية الإسلامية
قلعة مونتمورت | الراين ( رحلة في 1842)
مو Meaux | الراين ( رحلة في 1842) | فيكتور هيجو
المستطرف من كل شيء مستظرف
حكاية الفأر والغنم
اسبرومونتي - سردينيا والبحر 1921