محمد أحمد خليفة السويدي - القرية الإلكترونية - Spreading Knowledge - محمد أحمد السويدي - محمد السويدي
Arabic    

نعمة البنّ


2016-10-11
اعرض في فيس بوك
التطبيقات : رحلات مكية

ندعوكم لقراءة «نعمة البن» من رحلة: الرحلة العيّاشيّة (1661-1663م) لـ عبد الله بن محمد العيّاشي، وهي من مشروعنا كتاب #لبيك_اللهم_لبيك 365 صور ومشاهد من الحج، وهو كتاب يقدم رحلة الحج كتجربة إنسانية فريدة واستطلاع فكري ممتع، يعرض صوراً ومشاهدات من مشاهد الحج وعظّاته وطرائفه اختارها وقدم لها واعتنى بها الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي انتقاها من بين متون الرحلات المكية عبر ألف سنة.
كما ندعوكم للاستماع لقصيدة عن القهوة للشاعر النجدي محمد القاضي.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

«نعمة البنّ»

مما أنعم الله به على أهل الحجاز هذا البن، لأنهم ضعفاء فقراء في الغالب، والناس يقدمون عليهم من الآفاق، والإنسان لا بد له من طعام يقدمه لمن دخل عليه، ولا قدرة لهم على تكلف ذلك لكل أحد يدخل عليهم.

وهذه القهوة خفيفة المؤنة، والناس راضون بها غنيهم وفقيرهم، ورئيسهم ومرؤوسهم، فكانت صيانة لوجوه الفقراء عند ورود أحد عليهم، فلا يبعد أن تكون مستحبة عند أهل الحجاز لأن اتخاذ الإنسان ما يصون به عرضه مطلوب شرعا. قال ذلك في معرض المزاح وقد سئل عن حكمها.

وذكر غير واحد ممن تكلم عليها أن أول من أحدثها وأخرجها من أرض اليمن الشيخ الولي الصالح المتفق على ولايته سيدي علي بن عمر الشاذلي اليمني، وأمر أصحابه بشربها ليستعينوا بذلك على السهر في العبادة، ثم لم يزل أمرها يفشو شيئاً فشيئاً، ومن بلد إلى بلد، إلى أن آل إلى ما آل بحيث عمت البلاد المشرقية وكثيراً من المغربية، فيحمل منها في كل سنة من بلد اليمن إلى كل أفق من الآفاق، شرقاً وغرباً، آلافاً من الأحمال، فتدفع فيها أموال قلما تدفع في غيرها من التجارة.

* النص: من الرحلة العياشية
*فيديو قصيدة القهوة من youtube

 

ندعوكم لقراءة «نعمة البن» من رحلة: الرحلة العيّاشيّة (1661-1663م) لـ عبد الله بن محمد العيّاشي، وهي من مشروعنا كتاب #لبيك_اللهم_لبيك 365 صور ومشاهد من الحج، وهو كتاب يقدم رحلة الحج كتجربة إنسانية فريدة واستطلاع فكري ممتع، يعرض صوراً ومشاهدات من مشاهد الحج وعظّاته وطرائفه اختارها وقدم لها واعتنى بها الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي انتقاها من بين متون الرحلات المكية عبر ألف سنة. كما ندعوكم للاستماع لقصيدة عن القهوة للشاعر النجدي محمد القاضي. ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ «نعمة البنّ» مما أنعم الله به على أهل الحجاز هذا البن، لأنهم ضعفاء فقراء في الغالب، والناس يقدمون عليهم من الآفاق، والإنسان لا بد له من طعام يقدمه لمن دخل عليه، ولا قدرة لهم على تكلف ذلك لكل أحد يدخل عليهم. وهذه القهوة خفيفة المؤنة، والناس راضون بها غنيهم وفقيرهم، ورئيسهم ومرؤوسهم، فكانت صيانة لوجوه الفقراء عند ورود أحد عليهم، فلا يبعد أن تكون مستحبة عند أهل الحجاز لأن اتخاذ الإنسان ما يصون به عرضه مطلوب شرعا. قال ذلك في معرض المزاح وقد سئل عن حكمها. وذكر غير واحد ممن تكلم عليها أن أول من أحدثها وأخرجها من أرض اليمن الشيخ الولي الصالح المتفق على ولايته سيدي علي بن عمر الشاذلي اليمني، وأمر أصحابه بشربها ليستعينوا بذلك على السهر في العبادة، ثم لم يزل أمرها يفشو شيئاً فشيئاً، ومن بلد إلى بلد، إلى أن آل إلى ما آل بحيث عمت البلاد المشرقية وكثيراً من المغربية، فيحمل منها في كل سنة من بلد اليمن إلى كل أفق من الآفاق، شرقاً وغرباً، آلافاً من الأحمال، فتدفع فيها أموال قلما تدفع في غيرها من التجارة. * النص: من الرحلة العياشية *فيديو قصيدة القهوة من youtube   , Electronic Village, His excellency mohammed ahmed khalifa al suwaidi, Arabic Poetry, Arabic Knowledge, arabic articles, astrology, science museum, art museum,goethe museum, alwaraq, arab poet, arabic poems, Arabic Books,Arabic Quiz, القرية الإلكترونية , محمد أحمد خليفة السويدي , محمد أحمد السويدي , محمد السويدي , محمد سويدي , mohammed al suwaidi, mohammed al sowaidi,mohammed suwaidi, mohammed sowaidi, mohammad alsuwaidi, mohammad alsowaidi, mohammed ahmed alsuwaidi, محمد السويدي , محمد أحمد السويدي , muhammed alsuwaidi,muhammed suwaidi, ,